رجل من الغموض

نسمع كثيراً عن قصص فيها من الأسرار والغموض ,نسأل أنفسنا أسئلة يحير لها العقول وتثار لها الفضول.
 اليابان  يوليو ( 1954) وصل رجل إلى مطار طوكيو ، كان رجل قوقازي بملامح شرق أوسطية ، ضباط المطار شكّوا به لغرابة تصرفاته ، وبفحص جواز سفره تبيّن أنّه من دولة (تاورد) كان هذا عادي جداً ولكن هناك مشكلة واحدة هي أنّه لا يوجد في العالم دولة باسم (تاورد)على الأقلّ في هذا العالم الذي نعرفه ، كان جواز سفره حقيقياً تماماً أخذوا  الرجل لغرفة التحقيقات وطلبوا منه أن يشير لبلده على الخريطة، فأشار لإمارة (أندورا)
ولكنّ الرجل اندهش تماماً من عدم وجود بلده على الخريطة واستبدالها بإمارة أندورا …
وأخذ يصرخ قائلآ : لا ، لايمكن هذا ، يجب أن تكون موجودة فهي هناك منذ ألف سنة .
وبتفتيشه وجد معه العديد من العملات الأوربيّة المختلفة وجواز سفره كان قد ختم من قبل العديد من المطارات حول العالم بما في ذلك رحلة سابقة إلى طوكيو .
تمّ احتجازه في غرفة بإحدى الفنادق و وقف حارسان على باب الغرفة لحين استكمال التحقيقات في هذه القضية الغامضة .
أرسلت الشرطة للشركة التي ادّعى العمل بها للاستعلام عنه ، فجاءت الإجابة من الشركة لم توظفه قط .
بعدها بساعات عندما تمّ فتح باب الغرفة لم يتم العثور على الرجل ، لقد اختفى تماماً على الرغم من أنّ الشرطة أكّدت بأنّه لا يمكن أن يكون قد هرب من النافذة التي ترتفع عدة طوابق عن الأرض ولا يوجد  مخرج آخر من الغرفة ، بحثت  الشرطة عنه كثيراً ولكنهم لم يجدوا له أثراً بالبلاد .
تساؤلات وتفسيرات عدة :
من هو هذا الرجل الغامض ومن أين جاء وكيف اختفى ؟
نضع بين يديك عزيزي القارئ بعض التفسيرات ولا نتبنى أحدها :
1_ خارج عن القانون أو مهرب وحاول تضليل الشرطة بقصة خياليّة ، ولكن يبقى السؤال لما تحمّل عناء وتزوير جواز سفر باسم دولة غير موجودة بالأساس .
2_ مختل عقلي أو مريض نفسي بإحدى حالات الفصام أو الهواجس والخيالات .
3_ رجل مخابرات أو عميل سريّ حاول تضليل السلطات اليابانية لأسباب غير معروفة .
مع هذا الاحتمال قد تمكن  من الهروب عبر النافذة المرتفعة عدة طوابق منطقيا بعض الشيء.
عزيزي القارئ شاركنا آراؤك .

 

عن الكاتب

مقالات اخرى ذات علاقة

4 تعليقات

  1. وائل جمعة

    أظن أن احتمال هروبه من النافذة وارد كثيراً……
    قصة روعة أرجو المزيد منها

    رد
  2. حسناء الاغواني

    انا أظن انه رجل مخابرات و قد تم خروجه من الغرفة عن طريق الباب مباشرة و ذلك من خلال الناس إلى أكبر منه و هذا الجواز الموجود معه تمويه

    رد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.